الجمعة، 9 سبتمبر، 2016

دراسة ميثالوجية و أركيولوجية حول أصول القرأن للباحثة ليلى قدر


تصاعد الجدل العلمي في فرنسا و ألمانيا و بريطانيا حول أصول "القرأن" ... النقاش بدأ منذ سنة 2011 و مازال مستمرا و هو الان يدخل منطقة الMENA .. خصوصا في كل من المغرب و مصر.

الباحثة القرأنية "ليلى قدر" أصدرت كتاب بعنوان "القرأن بثلاث أوجه"، يتضمن دراسات معمقة حول القرأن العصري و أهم التلفيقات و الاكاذيب المنسوبة اليه في التفسير و التأويل و شرح الأيات في النسخ المترجمة من العربية الى اللغات الاوروبية أو تلك بالعربية ...

اضافة الى مقارنته بالمخطوطات القديمة للقرأن مع تلك الحديثة و التحقيق في طبيعة اللغة المستعملة واللتي تبين أنها ليست عربية وكيف ظهرت بسبب تطور الخط القرأني بعد قرون متأخرة و في طبيعة النصوص اللتي تبين أنها نصرانية Théologie Nazaréenne ، أغلبها ينتمي لما بعد العهد الجديد والى العهد الجديد و العهد القديم. قبل تنميطها و أدلجتها لغويا و دينيا من طرف الفرس و الطورانيين في العصر العباسي ...

فيما أكدت أن القرأن ( الاسم الحقيقي : القوريانو بالسيريانية) هو مجموعة تعاليم وقصص وأناشيد جمعت بشكل عشوائي تحتوي على معتقدات نصرانية تعتنق السامرائية اليهودية كانت ومازالت معروفة خصوصا في الكنيسة الأرثودوكسية السيريانية و الأشورية الشرقية.

نترككم لاكتشاف باقي التفاصيل المثيرة حول أصول القرأن في الفيديو .
إرسال تعليق