الأربعاء، 17 أغسطس، 2016

جيش قمبيز : أول رفات و بقايا غزوة عسكرية مكتشفة في شمال أفريقيا


الصور هي لرفات و بقايا هياكل عظمية و أسلحة و أواني فخارية و ملابس عسكرية لجيش قمبيز الفارسي أثناء أحدى حملاته في الصحراء الغربية لمصر قبل 2500سنة، و مازال الجدل بين الخبراء قائما حول أذا ما كان هاذا الجيش قد تعرض لعاصفة صحراوية قاتلة أدت لأختفاءه أو لهزيمة نكراء على يد الثوار المصريين.

و مهما كان السبب فهته الرفات و البقايا تؤكد ما ذكره المؤرخ الإغريقي هيردوت حول أن 50 ألف جندي فارسي اختفوا في الصحراء في عام 525 قبل الميلاد، بعد غزو قمبيز لمصر.. مايمكن أعتباره دليلا على صدقية مذكرات هيردوت اللتي كانت تتعرض للتشكيك في كثير من الأحيان.

وعلى الصعيد الأركيولوجي، فأن رفات و بقايا جيش قمبيز هي البارزة لحد الساعة في تاريخ شمال أفريقيا اللتي تعتبر دليلا أحفوريا و أنثروبولوجيا دامغا يؤكد على وقوع غزو عسكري ضخم على أراضيها. 

في حين، لم يستطع علماء الأثار و الأركيولوجيا التوصل ألى رفات و متعلقات جيوش أجنبية أخرى حاولت غزو شمال افريقيا، خصوصا تلك المرتبطة بفترة بدايات العصر الوسيط كالغزو الأموي لشمال أفريقيا أو تلك المرتبطة بهجرات عربية من اليمن نحو شمال أفريقيا أبان الفترة الفاطمية اللتي تفتقر بشكل تام للأدلة الأحفورية و الى حدود كتابة هته السطور.

صور متعلقات الجيش الفارسي في الصحراء الغربية لمصر




إرسال تعليق