الأربعاء، 6 يوليو، 2016

نهاية العصر الوسيط الاسلامي بالمغرب و قيام الدولة الحديثة برعاية فرنسا


وثائقي ناذر جدا يؤرخ لوفاة السلطان حفيظ ونهاية العصر الوسيط الاسلامي بالبلاد بدخول الحماية الفرنسية و انشاءها للدولة المغربية الحديثة وبناء مشاريع كبرى يعرف من خلالها المغرب أول نهضة اقتصادية و صناعية وفلاحية في تاريخه ....

الوثائقي يكشف بداية ظهور المدن المغربية الحديثة و العصرية و ظهور المواصلات الحديثة من ترامواي و قطارات و سيارات و حافلات و شبكة من السكك الحديدية تبلغ لمسافة 2000كلم.

أضافة الى شبكة من الطرق و مشروع بناء طريق سكة حديدية قارية تربط الرباط بوهران عبر تازة و بناء كل الموانئ المغربية الحالية تصل طاقتها الاستعابية الى أكثر من 3الاف سفينة راسية يوميا و بناء سدود كبرى على أنهار المغرب و بناء مصانع حديثة و احداث مناجم و محطات توليد و توزيع الكهرباء تصل حتى الشبكة السككية.

و انطلاق مخططات الزراعة الفلاحية الممكننة بالالات الحديثة بدون الحديث عن مظاهر الحضارة العصرية الظاهرة من محاربة للامراض المستشرية و المجاعات و الفقر بين المغاربة الموثقة في الفيديو .

جميع التفاصيل الدقيقة يختصرها الراوي في الفيديو.
إرسال تعليق