الثلاثاء، 12 يوليو، 2016

النقيشات الصخرية بالمغرب القديم


يعتبر المغرب من بين الدول الغنية بالنقوش الصخرية وهي تنتشر في عدة مناطق بالمغرب :

منطقة جبال الأطلس والمناطق الشبه الصحراوية والصحراوية

يعتبر موقع أوكيمدن، الذي يوجد على بعد 72 كلم من مدينة مراكش، إلى جانب موقعي ياكورت وغات، من أهم مواقع النقوش الصخرية بالمغرب.

 ويعد هدا الموقع متحفا في الهواء الطلق يعرض مئات النقوش التي خلفها إنسان العصر البرونزي والحجري منذ (حوالي 5000 سنة) من خلال رسومات متنوعة والتي تجسد بعضا من مظاهر حياته اليومية.
في سنة 1948 م، تم اكتشاف أولى الرسوم من طرف معلم فرنسي خلال زيارة استكشافية قام بها إلى أوكميدن.

وقد شجع هدا الاكتشاف الباحث" مالوم" سنة 1949 م على القيام بدراسات وأبحاث مكنت من جرد كم هائل من النقوش المختلفة، أبانت عن تعاقب حضارتي العصر الحجري الحديث ثم العصر البرونزي وعن استعمال تقنيات مختلفة، كتقنيتي النقر والصقل.

 وتطرقت هذه النقوش لمواضيع مختلفة من أبرزها الحيوانات بأحجام وأشكال مختلفة، والأشكال الآدمية إلى جانب مجموعة من الرسوم الهندسية وأخرى تمثل الأسلحة ، كالخناجر والدروع والأقواس ورموز توحي بمعتقدات وممارسات يومية بالاضافة الى نقيشات عربات بأحصنة و مشاهد حربية واخرى للصيد .

 إلا أن العوامل والأسباب التي دفعت بإنسان العصر البرونزي والحجري للنقش على الحجر تبقى غامضة، وقد تكون تعبيرا فنيا أو تجسيدا لشعائر عقائدية.
بالإضافة إلى أهميته الأركيولوجية، يشكل أوكميدن الذي يبلغ علوه 2.600 متر، قبلة للسياح وهواة رياضة التزحلق على الثلج ولمحبي الرياضات الجبلية.

 موقع مغرب ماقبل التاريخ ، يحتضن أكبر مجموعة صور لنقيشات لمغرب القديم في ألبومات و صور مع تحديد للمواقع
يمكنك زيارته و مشاهدة المئات من النقيشات عبر ربوع المغرب

باتفاق مع Maroc pre-Histoire

صور نقيشات المغرب القديم من عدة مواقع













إرسال تعليق