الثلاثاء، 28 يونيو، 2016

رفات الموقع الاثري أفري ن- بارود بالريف الشرقي المغربي -نواحي جرسيف-

الأمر يتعلق ب أمرأة في وضعية جلوس عثر على بقاياها في أولى حفريات أفرى ن- بارود وقد فقدت الكثير من هيكلها العظمي وهي الجمجمة وبعض الأجزاء الاخرى الضرورية للفحص التشريحي.
تم تصنيفها على أنها تنتمي للثقافة و الحضارة الايبيرو-موريزية Ibero Maurisian بسبب طريقة دفنها و الطقوس اللتي بها وضعت واللتي تتطابق تماما مع جنائزيات رفات موقع أفري-ن-عمار.
هاذا وقد توفيت المرأة موضوع الكشف الاثري حوالي 12,500 سنة قبل الميلاد.
 المصدر 
ملاحظة : الايبرومورزيين هم أنفسهم مايعرف بال Ouchtatiens و Mechtoids او الانسان المشتاني Mechta Afalou ، نسبة الى موقع مشتا أفالو بالجزائر
يعتبر الانسان الايبروموريزي جد الأمازيغ حاليا من الناحية الاركيولوجية و الانثروبولوجية و الجينية.

صور رفات  أفري ن- بارود أسفله.

إرسال تعليق